عُشاق التفاصيل..

أحمد العقدة | الأربعاء 15 نيسان 2020 | 11:42 صباحاً بتوقيت دمشق

مشاركة

هاتفني صديق من لندن بعد انقطاع طويل، والحديث بيننا كان حديث الساعة (عن السيد كورونا)، وقد بدأ الحديث وانتهى دون أن نصل إلى شيء كمعظم  حوارات وخلافات هذه الأيام

في بداية الحديث كان واضحاً أن الصديق متشنج، وحاولتُ أن أهوّن عليه وقلت له أن مشكلة بريطانيا هي نفسها أزمة أوروبا ومعظم دول العالم. لكن محاولتي أغضبته وزادت الطين بلّة، وبات مصراً على أني لا أعرف شيء ولن أفهم عليه لأنه هناك ويعرف من أطباء ومصادره مايحدث!

طيب ماذا يحدث؟ سألتُ

قال: الناس يموتون والناس خائفة والمدارس مفتوحة وأنه ذهب بنفسه إلى المشفى قبل أزمة كورونا وكانت الأمور سيئة وشعرَ بشعور انتظاره في مشفى المواساة. وأن الآخرين يظنون بأن بريطانيا متقدمة طبياً لكنها ليست كذلك!

وبدأ يحكي لي قصة من هنا وقصة من هناك عن كلام سمعهُ أو قرأه وآخر نقلاً عن آخرين..لقد كان هجوماً عنيفاً بالتفاصيل دون أن أدرك الرابط..أو ماهي العبرة

حاولتُ أني ألخص له ماقال وأضعه في إطار أو عنوان مناسب؟

قلتُ: هل تريد أن تقول أن الحكومة أخطأت باتباعها سياسة مناعة القطيع؟ وأنه يجب أن تُقال الحكومة؟

توقعتُ إجابة بنعم أو لا، لكنه بدأ بقصص جديدة مع نبرة أعلى وأكثر عدائية بأن الموضوع أكبر من قدرتي على الاستيعاب وأني أحادثهُ الآن مثل الصحفيين! (أعتقد أنها إهانة) وأن أحد الأطباء خرج قبل يومين غاضباً وكتب لجونسون: انت حاجتك مالك علاقة اقعد على طرف خلينا نعرف شغلنا

وأتبع كلامه بالقول: شو مفكر بريطانيا ديمقراطية.. بيلحقوك على كل حرف!

طيّب، إذا كان الموضوع خطأ جونسون فإني أؤكد لك أنه أخطأ، مثلما أخطأ ترمب وغيره. لكن حال بريطانيا ليس الأسوأ. هناك نسب وفيات أعلى. كما أن السويد طبّقت نفس خطة جونسون وتركت كل شيء مفتوحاً حتى الآن؟

حاولتُ كثيراً أن أؤطر الحوار أو أن أجعل له غاية أو سبب سوى سرد التفاصيل وبث الخوف والرعب، كي أصل إلى نتيجة، لكن دون جدوى..

لن أسرد كل القصص التي رواها والشوارع التي دخلها والدول التي ذكرها.. اخترتُ الصمت أخيراً وبقيتُ بعدها ساعتين أستمع وأدفع ضريبة محاولتي أن يكون الحوار لـ شيء

كلمة في الزحمة: كثيرٌ من الناس هذه الأيام لاتريد أن تصل إلى نتيجة من كلامها، ويزعجها أن تفهم عليها أو تجد لها حلاً، تريدُ بثّ الشكوى فقط. هذه القصة بكل اختصار

فاستمعوا وعُوا، جزاني الله وإياكم خيراً وأخرجكم سالمين في زمن كورونا

دلالات :

  • كورونا
  • أوروبا
  • رابط مختصر:



    مشاركة

    

    شاركنا برأيك

    اختيارات القرّاء