حسين العودات قبل رحيله: فقدتُ بصري وأرجو أن لا أفقد البصيرة

أحمد العقدة | الخميس 7 نيسان 2016

مشاركة
حسين العودات

المخيم | 9:13 مساءً بتوقيت دمشق --

رحلَ المعارض والمفكر السوري "حسين العودات" بهدوء في دمشق عن عمر ناهز 79 عاماً، بعد أن أقعدهُ المرض في السنوات الأخيرة، ووصل إلى حرمانه من البصر.

العودات يعد واحداً من أقدم المعارضين السوريين، ولد في قرية أم المياذن بريف محافظة درعا عام 1937، حصل على ليسانس في الجغرافيا، وآخر في اللغة الفرنسية من جامعة دمشق، كما حصل على دبلوم في الصحافة.


مسيرته

انخرط بداية حياته في سلك التعليم، فعمل مدرساً مابين 1956-1963، ثم مديراً للتربية في درعا 1964-1966، فمؤسس وأول رئيس تحرير لوكالة الأنباء السورية ‫‏سانا‬ (من عام ١٩٦٦ حتى ١٩٧٠)، ومحاضراً في قسم الصحافة بجامعة دمشق 1985-1986، شاركَ بتأسيس عدد من المنابر الإعلامية، وله مؤلفات عديدة في هذا المجال.

كان من مؤسسي الحراك الثقافي والاجتماعي والسياسي السوري بعد العام 2001 (ربيع دمشق)، وجرى اعتقاله من قبل الأمن، قبل أن يشارك لاحقاً في تأسيس إعلان دمشق للتغيير الوطني الديمقراطي عام 2005 . بعد عام 2011، كان العودات بين ابرز مؤيدي الثورة والمشاركين فيها، مما عرضه للملاحقة والمتابعة الأمنية مرات كثيرة، وشارك في العام 2011 بتأسيس هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الوطني الديمقراطي، كما كان بين المشاركين النشطين في مؤتمر المعارضة السورية بالقاهرة عام 2015.


في المجال الثقافي

ترك العودات بصماته البارزة في الواقع الثقافي، فقد أسس وتولى إدارة دار الأهالي للطباعة والنشر في دمشق عام 1987، التي تعد إحدى أهم دور النشر العربية، وألف العديد من الكتب من بينها الموت في الديانات الشرقية، العرب النصارى، المرأة العربية في الدين والمجتمع، الآخر في الثقافة العربية، وثائق فلسطين (1879– 1987)، وشارك مع آخرين في تأليف كتب بينها موسوعة الصحافة في بلاد الشام، وتولى الإشراف على موسوعة المدن الفلسطينية.

الأعمال التي شغلها:

– مدرس 1956 – 1963

– مفتش بالتربية 1963 – 1964

– مدير تربية في محافظة درعا 1964 – 1966

– مدير عام وكالة الأنباء السورية – سانا 1966 – 1970

– مستشار رئيس الوزراء لشؤون الصحافة والثقافة 1971 – 1986

– محاضر في قسم الصحافة جامعة دمشق 1985 - 1986

– مدير عام دار الأهالي للطباعة والنشر والتوزيع 1987

– خبير غير متفرغ لدى المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ( الأليكسو)


الكتب

– الموت في الديانات الشرقية، دمشق 1986.

– وثائق فلسطين ( 1879 – 1987) تونس 1989.

– المشرف العام على موسوعة المدن الفلسطينية، تونس 1990.

– موسوعة الصحافة في بلاد الشام (مع آخرين) تونس 1991.

– موسوعة الصحافة في بلاد المغترب ( مع آخرين) تونس 1991.

– العرب النصارى، دمشق 1992.

– المرأة العربية في الدين والمجتمع، دمشق 1996.

– دراسات إعلامية 2006.

– الآخر في الثقافة العربية، بيروت 2010.

– شارك مع الأستاذ سعد لبيب في تحرير النظام العربي الجديد للإعلام والاتصال 1985.


الدراسات

عشرات الدراسات حول شؤون الإعلام والثقافة في البلدان العربية، للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، واتحاد إذاعات الدول العربية، ومنظمة اليونسكو، والمعهد العربي للدراسات الاستراتيجية.


آخر نشاطاته

آخر نشاط سياسي للعودات كان التوقيع مع مجموعة معارضين، في أيلول/سبتمبر 2015، على رسالةً لزعماء العالم عنوانها "الأسد ليس المنقذ"، طالبوا خلالها الجمعية العامة "بإصدار قرار تاريخي يؤكد التزام المجتمع الدولي بصون حقوق السوريين وحماية سكان سورية، وتأكيد سيادة شعبها ووحدته في مواجهة كل الاطماع والوصايات الأجنبية".

أما آخر منشور كتبه حسين العودات عن إيقاف راتبه التقاعدي من قبل رئيس اتحاد الكتاب.

وقبلها كتب "فقدت بصري وأرجو أن لا أفقد البصيرة".

رابط مختصر:

مشاركة



شاركنا برأيك

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط،ولا تعبر عن رأي”المخيّم” ـ

محمود العودات |

2016-04-07

الرحمة لروحه
اختيارات القرّاء